قصة ( الفندق العجيب ) الفصل الثامن عشر – الجزء الثالث

الفصل الثامن عشر

( طابق الكوميديا )

المهرج 1

أما في داخل غرفة عائلة محمود ، كانوا نائمون في غرفة النوم ، يعطون لأجسادهم الراحة الكافية ، فجأة

جاء صوت طرقات الباب بشكل جنوني .

مما سبب إزعاجاً كبيراً على الأسرة ، محمود : من هذا الشخص المزعج ، نهض الرجل من الفراش غاضباً

متضايقاً ، سار مباشرة نحو الباب ، فتح باب الغرفة كان في انتظاره المهرج ، المهرج : عفواً هل أيقظتك من النوم ؟

محمود : ماذا تريد أيها المهرج ، الا ترى إلى الساعة متأخرة ، المهرج : أنها الساعة 6:00 صباحاً .

محمود : هل أنت أعمى .. الآن الساعة 12:00 مساءاً ، المهرج : أريد أن أقدم لكم استعراض ممتع ،

محمود : في مثل هذا الوقت المتأخر ، المهرج : أجل و إذا رفضت هذا الطلب ، سأرسم على أوجههكم

أشكال مضحكة ها ها ها ها ها ها ها ها .

وافق محمود على طلب المهرج المزعج ، و دخل معه إلى الغرفة ، و بدأ يقدم استعراضاته الجديدة أمام أفراد

العائلة .. الذين كانوا يشعرون بالنعاس .. متمنين أن يرحلوا بأسرع وقت ممكن من هذا المكان الغريب .

Advertisements