قصة : مملكة الخيال – الجزء 1 – الفصل 29

مملكة الخيال 

الجزء 1 

تأليف : هاشم توفيق 

عام 2006م

( الفصل التاسع و العشرون )

( الدخول إلى مدرسة الغروب )

وفي أحد شوارع المدينة ، أخذ 3 من الثعالب بسحب العنب

الثعلب1: لقد تعبت من هذا العمل

الثعلب2: إذا كنت تريد الحصول على المكافأة عليك بالصبر

الثعلب1: أخشى من ذلك

الثعلب2: ماذا قلت

الثعلب3: كفا عن هذا الشجار ..علينا بيع كل حبة من حبات العنب ..قبل غروب الشمس .

و تابع الثعالب طريقهم ساحبين العربات بكل قوتهم ، توقفوا بجانب سوق المدينة ، حيث كان ( شاهين و بطوط و بندق ) ، مختبئين وراء الجدران ، منتظرين اللحظة المناسبة ، رفعوا الثعالب الأغطية عن العنب .

 

 

أعطى شاهين إشارة الهجوم ، خرج الفرسان من مخبأهم ، حاملين معهم العصي .. مسرعين نحو الثعالب ، ضربوهم على رؤوسهم لدرجة أنهم فقدوا وعيهم .

بطوط : بعد ما أفقدنا وعيهم ما هي الخطوة التالية

شاهين: تفريغ العربات من العنب ، كي نجعلهم يعتقدون أننا قومنا ببيع كل العنب

بندق: هيا بنا

أخذوا ملابسهم و سلموهم إلى جنود أرنوب ، و اتجهوا متنكرين نحو مدرسة الغروب

و عند مدرسة الغروب .. حيث كانت النجوم تملئ سماء الليل ، وقف اثنان من الثعالب الشريرة .

 

 

 

 

 

الثعلب1 : أين هي المجموعة الأخيرة

الثعلب2: من الأفضل أن نجعلهم يعملون على تغسيل الصحون و تنظيف الملابس

الثعلب1: معك حق ما دمت أنا المسؤول عن هذه المجموعة

الثعلب2: أنظر أنظر .. لقد جاؤا

وصل ( شاهين – بطوط – بندق ) شاعرين بالتعب

صرخ الثعلب1: لماذا تأخرتم أيها الكسالى

شاهين: كل جنود أرنوب ..يلاحقون بنا ، بعد ما تخلصنا منهم ، بعنا كل العنب

الثعلب2: الم تتناول حبوب السرعة

بطوط : لقد سقط كيس الحبوب مني وقت كان يطاردوننا

 

 

 

الثعلب1: عقاباً على تأخيركم ..سوف تقومون بغسل الصحون و تنظيف الملابس مفهوم

قالوا بصوت واحد : مفهوم يا سيدي

الثعلب2: هيا أدخلوا إلى المدرسة

بندق: ما هو امتحان اليوم ؟

الثعلب2: هل تحاول السخرية مني

شاهين: لا يقصد السخرية منك ، أنه يمزح معك

الثعلب2: هذا ليس وقت المزاح ..هيا أدخلوا

و لا تنسوا أن تضعوا العربات في المخزن .

بطوط : أمرك سيدي

فتحوا لهم بوابة المدرسة الرئيسية ، دخلوا ساحبين معهم العربات الفارغة .

 

 

 

 

ثم لمحوا باب كتب عليه باللون الأحمر ( المخزن ) ، فتح بطوط باب المخزن ، دخل مع العربة و لاحق بعده بندق و شاهين ، ثم قام شاهين بإغلاق الباب خلفه .

شاهين: ماذا كنت تنوي أن تفعل

بندق: كنت أريد أن أطرد الغضب من ذاك الثعلب عبر المزاح

بطوط : كدت تكشف أمرنا يا بندق ، لو لم يتكلم شاهين في الوقت المناسب

بندق: أنا آسف لن أكررها ثانية

شاهين: و الآن علينا الذهاب إلى المطبخ

بطوط : و لماذا المطبخ الا يتوجب أن نذهب إلى غرفة اجتماعاتهم التي يرسمون فيها خططهم الشريرة

شاهين : إذا لم نفعل ذلك .. سيعرفون أننا متنكرين .

 

 

 

و بعد فترة طويلة ، بدأ الفرسان بغسل الأطباق و تنظيف الثياب

بطوط : إلى متى نستمر بهذا العمل

شاهين: حين يأتي أحدهم .. و يقول لنا إذا انتهيتم من العمل ، تعالوا إلى قاعة الاجتماعات

سمع صوت بفتح الباب .. جاءهم ثعلب يرتدي ملابس تختلف عن البقية ، كانت فضية رسمت عليه نقوش ذهبية .

الثعلب: هل أنهيتم العمل

شاهين: ليس بعد يا سيدي

الثعلب : حسناً ..بعد انتهاءكم من الأعمال ..تعالوا إلى قاعة الاجتماعات

قالوا بصوت واحد : حاضر يا سيدي

أغلق الباب خلفه

بطوط : كيف عرفت أنه سيقول هذا الكلام

شاهين : مجرد تخمين لا أكثر .